ريفييرا مونترو

شعور غريب ينتابك عندما يصل القطار القادم من مطار جنيف إلى محطة القطارات في مدينة مونترو الساحلية، شعور بالرغبة في نسيان الهموم وأعباء الحياة، شعور بالحيوية والراحة وتجديد الخلايا.

فمنذ أن تطأ قدمك أرض المطار تطالعك الإعلانات المنتشرة على الجدران والتي تدعوك إلى تعرف «فن الشيخوخة» وإتقان هذا الفن على الطريقة السويسرية، بالتحديد في مدينة ذاع صيتها، لكونها من أهم المدن العالمية نسبة إلى انتشار أشهر المراكز الطبية والتجميلية فيها.

مدينة مونترو متصلة بمدينة فيفي الصغيرة وتقع في الكنتون الفرنسي إلى الغرب من سويسرا، وتستغرق الرحلة على متن القطار المنطلق من مطار جنيف مباشرة إلى مونترو نحو ساعة. وعلى مدى 60 دقيقة تمتع نظرك بأجمل المناظر الطبيعية بدءا ببحيرة جنيف ومرورا بكروم العنب التي تحاكي الجبل وتغازل مياه البحيرة وانتهاء بالوصول إلى قلب المحطة التي تبشرك ببدء رحلة موفقة.

مونترو مدينة عريقة وقبلة عشاق الفن والمشاهير، سكن فيها أناس مثل تشارلي تشابلن وأرنست هامينغواي وباربارا هاندريكس وغيرهم من أهم الأسماء اللامعة في عالم الفن، من دون أن ننسى الفنان فريدي ميركوري، الذي أحب المدينة لدرجة أن تمثاله المنتصب على كورنيش المدينة يعتبر من أهم نقاط الجذب السياحي للمنطقة، فمن أهم ما يمكن أن تقوم به في مونترو هو تعرف «درب النجوم» ويمكن الحصول على خريطة من مكتب الاستعلام السياحي أو الفندق لتتعرف الطرق التي تؤدي إلى بيوت النجوم الذين عاشوا في المدينة.

هذه المدينة الصغيرة تجذب الكثير من الجنسيات لا سيما السياح العرب الذين يأتون للتمتع بطبيعتها الخلابة والمشي على كورنيشها الموازي للبحيرة والمكوث على مقهى تابع لفندق «مونترو بالاس»، الذي يصفه السويسريون بأنه البيت الثاني للسياح العرب، الذين يتقنون فن السياحة الراقية الممزوجة بالسياحة العلاجية.

وتعتبر مونترو، أيضا، المزار الأول لمحبي موسيقى الجاز فتحتضن مهرجان الجاز في كل عام وبالتحديد في بدايات شهر يوليو (تموز) لمدة أسبوع كامل. ويقام هذا المهرجان على الكورنيش في الهواء الطلق ويشارك فيه نخبة من الفنانين العالميين أمثال «ستينغ» و«جيري ماغواير»، وهو مفتوح أمام جميع الزوار، مجانا، وغالبا ما تمتد أجواء المهرجان أثناء الليل إلى «هاريز بار» أشهر مقهى في المدينة، وهو تابع للمقهى نفسه في نيويورك. فيقوم الفنانون بتقديم وصلات غنائية للحضور من دون مقابل مادي، وفي تلك الفترة من العام من الصعب إيجاد غرفة شاغرة في فنادق المدينة لذا ينصح دائما بالقيام بالحجز مسبقا، لأن المهرجان فرصة رائعة لتعرف المدينة في أجواء فنية رنانة تصدح في سمائها وتزيدها رونقا.

وتتمتع مونترو بأجواء البحر المتوسط، وقد يعود هذا الشعور إلى أنها واقعة في الكنتون الفرنسي واللغة الرسمية لأهلها هي الفرنسية، وقربها لفرنسا والريفييرا التي تتمتع بها والتي تشبه إلى حد كبير الريفييرا في جنوب فرنسا، إلا أن مونترو تتميز بانتشار أشجار النخيل على طول كورنيشها مما يزيدها روعة طبيعية. ويعلق هاري جون، مدير المكتب السياحي لمدينة مونترو، بأن أشجار النخيل تشعر العرب بأنهم في بيتهم الثاني، كما أن المدينة تسعى دائما إلى تقديم كل ما يناسب الزوار من المنطقة العربية.

ومن المشاريع السياحية المستقبلية التي تقوم الجهات الرسمية بالعمل على تطويرها، متحف خاص بالممثل والكوميدي تشارلي تشابلن، وهناك عدة زيارات لا بد من القيام بها حاليا في تلك المدينة الحالمة والمدن المحيطة بها، من بينها زيارة حصن «شيون» أو (Chateau de Chillon)، الذي أصبح في يومنا هذا متحفا بعد أن كان في الماضي سجنا، وهو يقع عند آخر نقطة من الكورنيش، يمكن الوصول إليه عن طريق حافلة نقل عامة يمكن أن تستقلها من أي نقطة في مونترو ويمكنك استعمال نفس بطاقة القطارات، وثمن بطاقة الدخول لا تتعدى الـ12 فرنكا سويسريا، أي ما يعادل نحو 12 دولارا أميركيا.

وإذا كنت من محبي اكتشاف الجبال ولا تخاف من العلو الشاهق فما عليك إلا أن تتوجه إلى قمة «روشيه دو نيه» ، فمقابل مبلغ 29 فرنك سويسري تصل إلى أعلى القمة بواسطة قطار ينطلق من قلب المدينة فتصل إلى قمة علوها نحو 2000 متر وتستغرق الرحلة نحو ساعة تشاهد خلالها أروع المناظر الطبيعية، منها البحيرة والجبال وكروم العنب والبيوت الصغيرة والقرى القديمة. وتختم جولتك على أعلى القمة بزيارة منتزه جبال الألب، وبعد جرعة كافية من تنشق الهواء النقي ترجع إلى المدينة لتجد الشمس تنتظر في الأفق موعد غروبها. ومن الرحلات المميزة أيضا، رحلات على متن «الغولدن باس»، القطارات الزجاجية البانورامية الأولى في العالم، والتي تأخذك في رحلة يومية إلى غشتاد لتتمتع بأجمل المشاهدات وأنت في طريقك إلى تلك المدينة التي لا تقل جمالا عن سواها.

كما يمكنك الإبحار في بحيرة جنيف أو «ليمان» بواسطة المراكب، التي تنطلق من نقاط محددة على طول الكورنيش، وخلال هذه الرحلات يمكنك التقاط أجمل الصور الفوتوغرافية للمدينة من البحيرة وليس العكس. وبالنسبة إلى العائلات، فمونترو تزخر بعدة عناوين تناسب جميع أفراد العائلة، ومن أهمها «الإكوا بارك»، وهي واحدة من كبرى الحدائق المائية في سويسرا وتنتشر فيها أحدث الألعاب المائية، أما بالنسبة إلى المياه فهي دافئة لتناسب جميع الفصول، وفي الحديقة أماكن مخصصة للأهالي تقدم لهم فرصة الاستحمام في غرف البخار والحمامات المخصصة للاسترخاء. وللصغار أيضا حديقة أخرى تعرف باسم «سويس فابور بارك»، وتقع بالقرب من الريفييرا، وهي مصممة على شكل قطارات صغيرة مفتوحة تعمل بواسطة البخار تأخذ الصغار والكبار في رحلات جميلة.

وللمزيد من المعلومات حول البرامج المخصصة للأطفال، يمكنك الاتصال بمكاتب الاستقبال في الفنادق. وترتبط أيضا مدينة مونترو – فيفي باسم معامل «نيسله» الشهيرة بتصنيع الشوكولاته والحليب ومشتقاته فيمكن أن ترى المعامل التي ينطلق من فوهتها الدخان الأبيض أينما حللت، وهي بمثابة فخر واعتزاز للسكان.

وبالنسبة إلى الطعام في المدينة فحدث ولا حرج، فمونترو من أهم المدن السويسرية من ناحية الأكل، مطاعمها حاصلة على أكبر عدد من نجوم ميشلن، وهي مذكورة ضمن دليل «الغو ميلو» للتميز، فمطاعمها تقدم جميع المأكولات العالمية، ومن أشهرها مطعم «القصر الشرقي» الواقع على البحيرة مباشرة وكان منزلا خاصا في الأصل وتحول اليوم إلى مطعم يملكه السيد غريبي (إيراني الأصل) يقدم المأكولات الإيرانية واللبنانية والمغربية في أجواء رائعة، وهو مقصد السياح من جميع الجنسيات إضافة إلى سكان المدينة والسويسريين من مدن أخرى، يتميز المكان بديكور ساحر يمزج ما بين الطابع المغربي والفارسي، مأكولاته أكثر من ممتازة وهو مقسم إلى قسمين «مقهى ومطعم» ليناسب جميع الطلبات.

وتنتشر في المدينة أيضا عدة مطاعم غربية نذكر منها «لو تريانون» التابع لفندق «لو ميرادور كيمبينسكي» تحت إشراف الطاهي سيلفين ترينكا (29 عاما) ويعتبر أصغر طاه حاصل على نجمة ميشلن للتميز في العالم. ويتميز المطعم إضافة إلى أطباقه المميزة، بموقع خلاب على رأس جبل «بيلورين»، الذي يقع على بعد نحو 15 دقيقة من وسط فيفي بواسطة السيارة وهو تابع للفندق، لكنه يستقبل الزوار من غير النزلاء. وإذا كنت تحب أجواء المدينة الصاخبة يمكنك تناول العشاء في أحد مطاعم فندق «مونترو بالاس» التابع لسلسة فنادق «فيرمونت» العالمية.

عندما تزور سويسرا فلا بد من شراء الشوكولاته، ولكن سوف تقف حائرا أمام كثرة المحلات التي تبيع الحلوى، إنما الشارع الرئيسي المحازي للكورنيش والمعروف باسم «غراند رو» تنتشر فيه البوتيكات المخصصة لبيع الألبسة والمجوهرات والشوكولاته، كما يوجد فرع لمحلات السوبر ماركت المعروفة في سويسرا (ميغرو) ومنها يمكنكم شراء الأجبان والشوكولاته أيضا بأسعار أفضل من المحلات الصغيرة. وفي منطقة مخصصة للمشاة في مدينة فوفي يمكنكم التسوق في القسم القديم في «بلاس دو مارشيه». لحجز وتنظيم رحلتك إلى سويسرا، يمكنك الاتصال بطيران «سويس» التي تسيّر رحلات يومية إلى 76 وجهة في 40 بلدا انطلاقا من مركزها الرئيسي في زيورخ ومطاري بازل وجنيف الدوليين.وتعتبر «سويس» جزءا من مجموعة «لوفتهانزا» وتقدم فرصة حجز العطلات وتقديم الرعاية الشخصية للمسافرين، وتتميز بالضيافة وتقديم العروض الصيفية لقضاء العطلات في جميع أنحاء سويسرا وتوفر الشركة أيضا فرصة تصميم الرحلات بحسب حاجة وذوق المسافر. كما توفر الحجوزات الخاصة بقطارات SBB التي تغطي أكثر من 37 مدينة سويسرية وتعتبر من أفضل طرق التنقل في البلاد. للمزيد من المعلومات يمكنك زيارة موقع الشركة الرسمي www.swiss.com وبالنسبة إلى الفنادق، فهناك عدد كبير منها، ولكن اختيار الفندق يجب أن يكون مناسبا لنوع الرحلة التي تريدها، فإذا كنت تبحث عن الهدوء التام وتمضية غالبية الوقت في الفندق وفي المركز الصحي، فأنصحك بالنزول في فندق «لو ميرادور كيمبينسكي» الواقع على مقربة من مدينة فيفي، وقد تم تجديده العام الماضي ويتميز بخدمة عالية الجودة ويطل على أجمل المناظر، ويضم (سبا) «جيفانشي» ويضم أيضا مركزا طبيا مخصصا لتقديم برامج التخسيس تحت إشراف نخبة من الأطباء. للمزيد من التفاصيل www.kempinski – mirador.com أما إذا كنت تفضل أن تكون قريبا من قلب المدينة، ففندق «مونترو بالاس» التابع لفيرمونت، قد يكون من بين أفضل العناوين نسبة إلى موقعه وعراقته ومطاعمه، وهو بدوره يضم مركزا صحيا «سبا» مجهزا بأحدث التجهيزات ويضم أيضا مقهى «هاريز بار» الأشهر في المنطقة. للمزيد من التفاصيل www.fairmont.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>